اسهاماً في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الحبوب.. المؤسسة العامة لتنمية وانتاج الحبوب توقع اتفاقية تعاون مع المؤسسة الاقتصادية اليمنية

خاص: اعلام المؤسسة

وقعت المؤسسة العامة لتنمية وإنتاج الحبوب اليوم الثلاثاء مع المؤسسة الاقتصادية اليمنية على اتفاق تعاون مشترك من أجل المساهمة في تحقيق الاكتفاء الذاتي من محاصيل الحبوب الغذائية المختلفة واللازمة لتوفير الأمن الغذائي في اليمن.

وقع الاتفاقية المدير العام التنفيذي للمؤسسة العامة لتنمية وإنتاج الحبوب المهندس أحمد الخالد ومدير عام المؤسسة الاقتصادية اليمنية حسن صلاح المراني.

وتضمن الاتفاق إقامة تعاون مشترك وفاعل بين المؤسستين من خلال قيام المؤسسة العامة لتنمية وإنتاج الحبوب بزراعة الأراضي الزراعية التابعة للمؤسسة الاقتصادية اليمنية وذلك بالشراكة بين الطرفين ولمدة خمس سنوات وبما يسهم في التوسع بزراعة محاصيل الحبوب الغذائية وتلبية احتياجات ومتطلبات الأمن الغذائي من تلك المحاصيل.

واتفق الجانبان على أن يحدد كل طرف من يمثله من المختصين وذلك لعمل مسودة الاتفاق النهائي بين المؤسستين ويحدد فيه المساحات التي سيتم زراعتها والالتزامات المترتبة على الطرفين.

وأكد المدير العام التنفيذي للمؤسسة العامة لتنمية وانتاج الحبوب، المهندس: أحمد الخالد، الى أن المؤسسة تسعى من خلال تفعيل الشراكة والتعاون مع بين المؤسسة وبقية المؤسسات والهيئات ذات العلاقة الى تبني عمليات الإنتاج وتعزيز وتطوير إنتاجية الحبوب الغذائية المختلفة وتحسين الإنتاج المحلي ودعم الزراعات المطرية وتشجيع المزارعين لزراعة الحبوب الغذائية والعمل على تحسين الخدمات الزراعية المتعلقة بالتسويق وتطوير السعة التخزينية لمحاصيل الحبوب.

وقال أحمد الخالد: ان المؤسسة تسعى في اهدافها الى إدخال التقنيات الزراعية الحديثة لغرض توسيع زراعة وانتاج الحبوب في مناطق الزراعات المطرية فضلا عن إنشاء مشاريع زراعية بالشراكة مع القطاع الخاص.. أملاً من القطاع الخاص والى المساهمة الايجابية في ذلك كونه واجب ديني ووطني، وذا مردود وجدوى إقتصادية كبيرة ستسهم في خدمة مجالات وبرامج الأمن الغذائي في اليمن خاصة في ظل الظروف الحالية التي تمر بها اليمن من عدوان وحصار خانق.

مشيراً الى ان المؤسسة ستعمل من خلال توسيع دائرة التعاون والشراكة مع المؤسسات والهيئات الحكومية لما من شأنه تظافر كل الجهود لاعادة النشاط الزراعي لمحاصيل الحبوب في المناطق المستهدفة وفق الرؤية المحددة للمؤسسة والتي تسعى من خلالها الى تحقيق الاكتفاء الذاتي لليمن من هذه المحاصيل، خصوصاً في ظل الظروف الحالية التي تمر فيها بلادنا من عدوان غاشم وحصار جائر، الذي تستدعي تكثيف الجهود والتعاون من الجميع للوصول الى الامل  المنشود ان شاء الله.

من جانب اخر أكد مدير عام المؤسسة الاقتصادية اليمنية، حسن صلاح المراني، على أهمية تضافر الجهود وسعي كافة مؤسسات الدولة للعمل بروح الفريق الواحد بغية تجاوز التحديات والتخفيف من معاناة الشعب اليمني نتيجة الأوضاع التي تمر بها البلاد بسبب العدوان والحصار .

وأشار المراني الى أهمية الاستفادة من الإمكانيات التي تمتلكها مؤسسات الدولة وتسخيرها لدعم تنمية وإنتاجية الحبوب الغذائية المختلفة وبما يسهم في تحقيق معدلات مرتفعة وتأمين مصادر الغذاء للمواطنين خاصة في ظل الأوضاع التي تشهدها البلاد .. مشددا على ضرورة التنسيق والتعاون لخدمة هذا الشعب الصابر الذي يستحق تسخير كافة الجهود وبذلها في سبيل خدمته وتوفير احتياجاته المختلفة خاصة في مجال الأمن الغذائي .

ولفت الى أن هذا الاتفاق يمثل الخطوة والركيزة الأولى التي على ضوءها سيتم التأسيس لتعاون مستقبلي استراتيجي لصياغة وتنفيذ مشروع شامل بين المؤسستين بغرض تنمية وإنتاج الحبوب الغذائية والإسهام في تحقيق الاكتفاء الذاتي وتلبية احتياجات ومتطلبات الأمن الغذائي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *